أخبار

اسرار وحكايات في حياة الراحل عزت أبو عوف

متابعه :منه عبده

رحل عن عالمنا في وقت مبكر من اليوم الفنان الكبير عزت أبو عوف عن عمر يناهز 71 عاما بعد صراع مع المرض مكث آثره في المستشفي أكثر من شهر. عزت أبو عوف من مواليد حي الزمالك بالقاهرة في 21 أغسطس 1948، وتخرج من كلية الطب. هو والد المخرجة المصرية مريم أبو عوف وشقيق الممثلة مها أبو عوف وقد كانت بدايتة هو وأخواته في فرقة الفور إم التي ساهمت في شهرته. بدأ التمثيل عام 1992م، ساعد العديد من المطربين في السينما وغيرها، ويعتبر أول من اكتشف المطرب محمد فؤاد وقدمهُ لفرقتهِ الفور إم ومن ثم أصبح مستقلاً وتربطهُ علاقة محبة وتعاون مع المطرب عمرو دياب، وشاركهُ في العديد من الأعمال منها أيس كريم في جليم، وفيديو كليب راجعين، وصوته في برنامج الحلم وأتخذ تامر حسنى نفس النهج وشاركهُ أفلامه مثل عمر وسلمى في ثلاثة أجزاء. رأس الفنان عزت أبو عوف مهرجان القاهرة السينمائي لأكثر من 5 نسخ، كانت آخرها تلك رقم 35 في عام 2012، أي بعد شهورٍ قلائل من وفاة زوجته والتي كان يحبها جدا. كان “أبو عوف” مرتبط بزوجته ويحبها جدا فأثناء تصويره لمسلسله «الصفعة»، في أحد الاستوديوهات جاءته صفعة أخرى قلبت حياته رأسًا على عقب، وهي وفاة زوجته «فاطيما»، الخبر الذي سبّب صدمة كبيرة له، وتسلسل الحزن والمرض إلى جسده، فبعد وفاتها، أصاب المرض «أبو عوف»، ورغم تردده على أطباء كبار في دولٍ عديدة، إلا انه لم يجد تفسيرًا واضحًا لحالته وهو طبيب أيضًا، وكان التشخيص الوحيد للجميع أنها حالة نفسيّة من الحُزن أثّرت على الجسد، رُبما لم تكُن قصة حُب «عزت وفاطيما» بتلك السهولة لتمر، بعد أن استمرت لأكثر من 4 عقود من 1967 إلى 2012، أو بالأحرى لنهاية حياته، حب أبو عوف لزوجته جعله لم يخلع خاتم زواجه من يده أبدًا، لكن كان يعلق خاتمها في رقبته ليشعر بونس روحها، بهذا الذهب الذي لامس إصبعها مدة 40 عامًا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock